الرئيسية - اخبار محلية - لم تشهده منذ 30 عامًا.. حدث تاريخي نادر في العاصمة السعودية
لم تشهده منذ 30 عامًا.. حدث تاريخي نادر في العاصمة السعودية
الساعة 09:10 مساءً

تشهد العاصمة السعودية الرياض، اليوم الخميس، حدثًا تاريخيًّا نادرًا لم تشهده منذ نحو 30 عامًا وتحديدًا منذ نوفمبر العام 1988.


 
وكشف عبد الله المسند، أستاذ المناخ في قسم الجغرافيا بجامعة القصيم، ومؤسس ورئيس لجنة تسمية الحالات المناخية المميزة في السعودية،وأن الرياض تعيش حالة مناخية نادرة الحدوث ولم تشهدها منذ أكثر من 3 عقود مضت.

وتعيش جميع مناطق السعودية أجواء مناخية متقلبة، حيث تشهد أمطارًا غزيزة تصل إلى حد السيول خاصة في الأودية والأماكن المنخفضة، كما تشهد تدني مفاجئ في درجات الحرارة وتساقط حبات البرد "الثلوج" في عديد المناطق.


 
وأكد "المسند" أكد أن معدل حرارة العاصمة الرياض سجل تدنيًا ملحوظًا حتى وصل إلى مستوى 7 درجات وهو المستوى الذي لم تصله الرياض منذ 30 عامًا وتحديدًا لم تسجل تلك المعدلات منذ 15 نوفمبر العام 1988.

وقال عبدالله المسند عبر حسابه الرسمي على "تويتر": "تعتبر الكتلة الهوائية الحالية الباردة مبكرة جدًا، ونادرة الحدوث نسبيًّا في هذا الوقت من السنة، وعلى مستوى سجل الرياض المناخي حدثت في 15 نوفمبر عام 1988م، عندما سجلت درجة الحرارة الصغرى 7 درجات مئوية فقط".

وأضاف: "مرتفع جوي يتربع فوق معظم اليابس السعودي اليوم، وهذه الحالة طاردة للسحب والحالات المطرية، ومتزامنة مع الكتل الهوائية الباردة والجافة، وعادة تكون السماء زرقاء صافية، والاستقرار الجوي مسيطر على الأجواء".


 
وتوقعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة في تقريرها عن حالة طقس اليوم الخميس استمرار الانخفاض في درجات الحرارة على شمال ووسط وشرق المملكة تمتد إلى منطقة نجران.

في حين يستمر التوقع بهطول الأمطار الرعدية المصحوبة برياح نشطة على الأجزاء الجنوبية للمنطقة الشرقية، كذلك على مناطق نجران، عسير، الباحة، جازان وتشمل السواحل منها تمتد إلى مرتفعات مكة المكرمة.

وبحسب الأرصاد تنشط الرياح السطحية مثيرة للأتربة والغبار على منطقتي مكة المكرمة والمدينة المنورة تشمل الأجزاء الساحلية منها، كما يتوقع تكوّن الضباب خلال الليل وساعات الصباح الباكر على المرتفعات الغربية والجنوبية الغربية والأجزاء الشرقية منها.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص