الرئيسية - اخبار محلية - الجيش والقبائل يواصلون دحر الحوثي في جنوب وغرب مأرب
الجيش والقبائل يواصلون دحر الحوثي في جنوب وغرب مأرب
الساعة 03:20 مساءً

تشهد المناطق الجنوبية والغربية  لمحافظة مأرب معارك عنيفة بين القوات الحكومية، مسنودة بمقاتلين قبليين، مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران.

وقالت المصادر العسكرية والميدانية  إن القوات الحكومية خاضت مواجهات عنيفة مع المليشيا الحوثية، في أطراف مديرية رحبة، جنوب مأرب، وتزامنة المواجهات مع اشتداد القتال في الجبهة الغربية، إثر هجمات حوثية مكثفة في صرواح تركزت على جبهات الكسارة، والمشجح، وهيلان.

 تكملة الخبر في الأسفل


أخر الأخبار من نبأ:

 

 

 


 

وأوضحت المصادر، أن قوات الجيش والقبائل حررت خلال المواجهات معظم مواقع منطقة “الخرفة” في حيد آل أحمد في الجنوب الغربي من رحبة، من اتجاه مديرية ماهلية.

وأفادت المصادر، أن القوات الحكومية، حررت بالتزامن، مناطق أخرى في منطقة المشيريف الفاصلة بين محافظتي مارب والبيضاء.

رافق المواجهات، وفقا للمصادر، سلسلة غارات جوية، شنتها مقاتلات التحالف العربي، استهدفت فيها مواقع وآليات وتعزيزات حوثية في الجبهات ذاتها.

وذكرت المصادر، أن المواجهات والغارات، بالجبهات الجنوبية، أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من عناصر المليشيا، علاوة على تدمير معدات قتالية.

في السياق، قال أحد المصادر، أن المليشيا دفعت بتعزيزات كبيرة في محاولة فاشلة منها لاستعادة المناطق التي فقدتها في رحبة، مضيفا أن قوات الجيش ورجال قبائل مراد تصدوا للهجمات ببسالة، ومنعوا الحوثيين من تحقيق أي تقدم.

وأضاف، أن القوات الحكومية ومقاتلين من قبائل مراد، شنوا هجوما على مواقع الحوثيين باتجاه وادي المشيريف. في محاولة لإطباق الحصار على منطقة الصدارة في رحبة.

ولجأت مليشيا الحوثي إلى الضواريخ البعيدة لضرب المناطق المحررة في رحبه من أجل إضعاف الجيش والمقاومة لتحقيق أي تقدم ميداني لصالحها.
 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص