الرئيسية - اخبار محلية - شاهد بالفيديو | عشرات الجنود يحاصرون البنك المركزي بالعاصمة وسط إطلاق نار كثيف للمليشيات بعد خروج الوضع عن السيطرة
شاهد بالفيديو | عشرات الجنود يحاصرون البنك المركزي بالعاصمة وسط إطلاق نار كثيف للمليشيات بعد خروج الوضع عن السيطرة
الساعة 09:20 مساءً

 تطورات عاجلة.. عشرات الجنود يحاصرون البنك المركزي بالعاصمة وسط إطلاق نار كثيف للمليشيات بعد خروج الوضع عن السيطرة (فيديوهات)
 

أفادت مصادر محلية في العاصمة اليمنية بتوترات عسكرية خطيرة من الأجهزة الأمنية والعسكرية، وتطويق البنك المركزي اليمني بعشرات المسلحين.

 تكملة الخبر في الأسفل


أخر الأخبار من نبأ:

 

 

 


 

وقالت المصادر إن عشرات الجنود العسكري والأمني حاصروا مبنى البنك المركزي اليمني في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن. في وقفة احتجاجية مطالبين بصرف رواتبهم المتأخرة لقرابة ثمانية أشهر رافعين اللافتتات والشعارات التي تطالب رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي وحكومته بسرعة صرف رواتبهم .

وفوجئت إدارة البنك المركزي في العاصمة المؤقتة عدن بتجمع عشرات من الجنود والموظفين المحتجين على انقطاع رواتبهم وعدم صرفها من قبل الحكومة الشرعية .

وقال مصدر محلي في عدن أن العشرات من العسكريين والموظفين الحكوميين نفذو مظاهرات شعبية حاشدة أمام مبنى مقر البنك المركزي اليمني في العاصمة عدن.

رافعين اللافتات والشعارات المطالبة بسرعة صرف المرتبات المتأخرة في ظل الجوع وغلاء المعيشة جراء تدهور العملة.

وتحدث عدد من الجنود في السلك الأمني والعسكري عن معاناتهم جراء تأخر صرف المرتبات منذ 8 أشهر. مشيرين إلى أنهم لم يعودو يتحملون هذه التجاهل والصمت من قبل الحكومة تجاه ما يمرون به من ظروف معيشية صعبة.

وطالب المتظاهرون سرعة صرف مرتباتهم المتأخرة عقب الوعود التي تلقونها من قبل الحكومة وإدارة المالية والبنك المركزي

وتوعد الجنود بتصعيد الاحتجاجات خلال الأيام القادمة في حال استمر تجاهل مطالبهم المشروعة.

بدورها شددت الأجهزة الأمنية والعسكرية المكلفة بتأمين البنك المركزي من إجراءاتها وسط رفع حالة الجاهزية تحسباً لأية تحركات مشبوهة تحاول استهداف البنك وتعطيل عمله.

من ناحية أخرى، أطلقت مليشيا الانتقالي الموالي للإمارات نيران أسلحتها في وجه المحتجين الغاضبين في مدينة عدن جراء الانهيار الاقتصادي وسوء الخدمات وارتفاع أسعار السلع الغذائية بشكل جنوني.

مصادر محلية أكدت إطلاق مليشيا الانتقالي النيران في وجه المتظاهرين بجوار البنك المركزي في العاصمة عدن. والشوارع المحيطة به حيث قطع المحتجون الطرق المؤدية غليه كما قطعوا العديد من الطرق في المدينة بالإطارات المحترقة.

وتشهد مدينتا عدن والمكلا عاصمة محافظة حضرموت حالة من الغليان الشعبي ضد التحالف عموما وضد الفصائل المتناحرة الموالية له بسبب سوء الأحوال المعيشية وانهيار قطاع الخدمات الأساسية، كالماء والكهرباء.

 

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص