الرئيسية - الصحة - وداعاً للنسيان بعد اليوم .. 6 طرق منزلية “خارقة” لتقوية الذاكرة وعلاج لمشاكل الدماغ وزيادة التركيز
وداعاً للنسيان بعد اليوم .. 6 طرق منزلية “خارقة” لتقوية الذاكرة وعلاج لمشاكل الدماغ وزيادة التركيز
الساعة 06:28 مساءً

يلجأ الكثيرون إلى تناول الأدوية، مثل مكملات أوميجا 3، لزيادة التركيز وتعزيز الانتباه، مع العلم أن هناك طرق طبيعية يمكن الاعتماد عليها، للاستمتاع بذاكرة قوية.

في التقرير التالي، يستعرض “الكونسلتو” قائمة بأبرز الطرق الطبيعية التي تساعد على تقوية الذاكرة، وفقًا لموقع “Healthline”.

 تكملة الخبر في الأسفل


أخر الأخبار من نبأ:

طرق طبيعية لتقوية الذاكرة

1- تناول الأسماك مرتين أسبوعيًا: يستطيع الشخص الحصول على أحماض أوميجا 3 بشكل طبيعي، عن طريق تناول الأسماك الدهنية، مثل التونة والسلمون، بمعدل مرتين أسبوعيًا.

وتساعد أحماض أوميجا 3 على تعزيز وظائف المخ وتقليل فرص الإصابة بأمراض التدهور العقلي المرتبطة بالتقدم في العمر، مثل الزهايمر والخرف.


 
2- تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة: أثبتت الدراسات، أن مضادات الأكسدة تحمي كبار السن من الإصابة بمرض الزهايمر، بفضل قدرتها على مكافحة الشوارد الحرة، التي تهدد خلايا المخ بالالتهاب والضمور.

وتتواجد مضادات الأكسدة التي تساهم أيضًا في زيادة التركيز وتقوية الذاكرة في العديد من الأطعمة، مثل الخضراوات الورقية والفواكه والمكسرات والبقوليات.

3- النوم الكافي: يجب الحصول على قسط كافٍ من النوم، يتراوح بين 6 و8 ساعات كل ليلة، لأن قلة النوم تؤثر سلبًا على صحة الدماغ، مما يؤدي إلى ضعف الذاكرة وقلة التركيز وتشتت الانتباه.

4- شرب كوب من الشاي الأخضر يوميًا: لا يساعد الشاي الأخضر على إنقاص الوزن فقط، بل ثبت أن المواظبة على تناوله، بمعدل كوب واحد يوميًا، يساهم أيضًا في تحسين الوظائف الإدراكية وتعزيز مهارات التعلم وتنشيط الذاكرة، ما يجعله من المشروبات المفيدة لكبار السن.

5- الحركة باستمرار: عدم الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية قد يضر بصحة الدماغ، لأن مع قلة الحركة، ينخفض تدفق الدم المحمل بالأكسجين الواصل إلى المخ، الأمر الذي قد يتسبب في المعاناة من ضعف الذاكرة وصعوبة التركيز.

وهذا ما ما أكدته بعض الأبحاث، مشيرةً إلى أن المشي 6 أميال أسبوعيًا يحد من الإصابة بالأمراض الدماغية ويحسن الوظائف الإدراكية.

6- تجنب الضغط العصبي: ترتبط سلامة وصحة المخ بمدى استقرار الحالة النفسية والمزاجية، وهذا يفسر سبب معاناة البعض من نقص التركيز عند التعرض للضغط العصبي، الذي يمكن السيطرة عليه، من خلال ممارسة تمارين التأمل، مثل اليوجا، أو احتساء المشروبات العشبية المهدئة للأعصاب، كشاي البابونج.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص